المديريات

مديرية صدد

القائمة الرئيسية

 الصفحة الأولى

 عقيدتنا
· المحاضرات العشر
· نشوء الأمم
· الاسلام في رسالتيه
· مقالات في العقيدة

 مقالات مختارة
· تاريخية
· ساسية
· اجتماعية
· من الأصدقاء
· مقالات عن حمص
· مقالات عن سوريا
· مقالات عن الحزب

 معرض الصور
· صور من أحياء حمص القديمة
· صور من الأرشيف لحمص
· صور حديثة لحمص
· صور من المديريات

 معرض الفيديو

 متحف حمص
· صور لتحف حمص
· وثائق من حمص

 الأخبار
· أخبار حمص
· أخبار الأمة
· أخبار منفذية حمص
· أخبار الحزب السوري القومي الاجتماعي

 للاتصال بنا
· للاتصال بنا
· للتعريف بنا
· لارسال خبر

 أرشيف
· أرشيف المقالات

 خريطة الموقع
· خريطة الموقع

من صور المعرض

منطقة باب هود يكسوها الثلج ويظهر في الزاوية السفلى السجن القديم
منطقة باب هود يكسوها ...

برج دفاعي يعود  في سور المدينة يعود أعلاه للفترة العثمانية حالياً جزء من جامع الأربعين قرب باب هود
برج دفاعي يعود في س ...

نموزج من العمارة الحمصية الأبلقية
نموزج من العمارة الح ...

معرض الصور

عداد الموقع

تم استعراض
3047325
صفحة للعرض منذ 1 أذار 2009

من يتصفح الأن

يوجد حاليا, ضيف/ضيوف عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

صور وثائق المؤتمر السوري العام

مقالات عن سوريا
صور وثائق المؤتمر السوري العام
نرفق فيما يلي صور للوثائق الصادرة عن المؤتمر السوري العام 1919 – 1920 مأخوذة من الكتاب النادر ( ذكرى استقلال سوريا ) الذي التزم بنشره السيد ( يوسف السيوفي ) وطبعه في مطبعة طه إبراهيم ويوسف برلادي بمصر عام 1920 . 

أهمية هذه الصور أنها مصورة عن المخطوطات الأساسية بواسطة الكاميرات وبإمكان القارئ اليوم تدقيق التواقيع الموقعين على الوثائق وحسم أغلب نقاط الخلاف بأسماء الحاضرين .

 


أرسلت بواسطة m.semaan في الأربعاء 04 أذار 2009 (6348 قراءة)
(التفاصيل ... | 5349 حرفا زيادة | تعليقات؟ | التقييم: 5)

حياة الزعيم أنطون سعادة بقلم الأمين بشير موصلي

شيء عن الحزب
في الذكرى الخامسة بعد المئة .
 
القوميون الاجتماعيون يحتفلون بولادة الفكر القومي الاجتماعي 
 
 
                                                                                                                      الأمين  بشير موصلي
 
     بعد مرور مئة وخمس سنوات على مولد وواضع اسس الفكر القومي الاجتماعي انطون سعاده. لابد من تعريف القراء بمسيرة هذا الرجل التاريخي الفذ . فانطون سعاده هو مؤسس الحزب السوري القومي الاجتماعي ليكون الاداة التنفيذية التنظيمية الاجتماعية السياسية للحركة السورية القومية الاجتماعية التي اطلقها سعاده لبعث نهضة تكفل تحقيق مبادئ الحزب وتعيد الى الامة حيويتها والسعي لانشاء جبهة عربية .
 
    اطلق سعاده الفكر السوري القومي الاجتماعي وفق نظام جديد أعده لتأمين مصالح الامة ورفع مستوى حياتها . لذلك يعتبر القوميون الاجتماعيون ان مولد انطون سعاده هو مولد الفكر القومي الاجتماعي وحركة النهضة القومية الاجتماعية , فيقيمون الاحتفالات ويغذون الامل كل عام في الاول من آذار بمستقبل مشرق لامتنا السورية العظيمة .

أرسلت بواسطة nsemaan في الأربعاء 11 أذار 2009 (11088 قراءة)
(التفاصيل ... | 77975 حرفا زيادة | تعليقات؟ | التقييم: 4.28)

حمص والعقارب

مقالات عن حمص

م نهاد سمعان

 لا تكاد تجد مؤرخ أو رحالة ذكر حمص المدينة في كتاباته إلا وذكر أنها مرصودة ممنوعة عن العقارب وفعلاً كلنا يعرف أنه لا وجود للعقارب في حمص بل إني خبرت هذا الأمر بنفسي حين أحضرت عقرب من منطقة مصياف في قفص وأطلقت سراحه على تربة حمص فإذا به يموت بعد أن ترنح عدة خطوات فما هو السر يا ترى؟ ومن رصد حمص؟ وما هو سر هذا الطلسم الذي بقي فاعلاً آلاف السنين

 


أرسلت بواسطة m.semaan في الأثنين 16 شباط 2009 (5646 قراءة)
(التفاصيل ... | 3252 حرفا زيادة | تعليقات؟ | التقييم: 3)

تدمر وحمص أو حمص دون تدمر

مقالات عن حمص
من منشورات وزارة الثقافة دمشق
مجلة الحوليات الأثرية المجلد الثاني والأربعون 1996
 
تدمر وحمص أو حمص دون تدمر
إعداد : بيير لويس غاتيه
 
 
تقع مدينة حمص التي أطلق عليها اسم إميسّا في العصور الكلاسيكية، على بعد 150 كم تقريباً إلى الغرب من تدمر، وتعدّ المرحلة الأولى بعد البادية بالنسبة للمسافر القادم من الفرات إلى البحر المتوسط. وكما ذكر رينيه دوسو "فإن الطريق من تدمر إلى حمص لا يرد ذكره في المسالك لكنه مذكور في أميال الطريق. والطريق من حمص إلى تدمر هو أقصر الطرق إليها. تصل المرحلة الأولى منه إلى الفرقلس التي كان اسمها القديم بيت بروكليس والمرحلة الثانية تنتهي إلى عين البيضا. ولعلها بيرياراك المذكورة في أحد أميال الطريق. وليس على هذا الطريق (من حمص) إلا أماكن ثلاثة فيها مياه وهي "عيفير والفرقلس وعين البيضا" والصلات بين المدينتين (تدمر وحمص) تمليها الجغرافية. وعلاقات تدمر بحمص هي بالضرورة أقوى من علاقاتها بدمشق أو أفاميا وبيريا (حلب) أو خالكيس (قنسرين)، إذ أن كل هذه المدن بعيدة عن تدمر. وإن صلات حمص وتدمر ليست موضوعاً جديداً. وقد قدّم هنري سيريغ في مقال موجز هام، عرضاً مغرياً لهذه العلاقات وقد نشرت بعد ذلك وثائق جديدة وبحوث حديثة تسمح لنا بمراجعة بعض الحجج ومناقشة بعض الاستنتاجات.

أرسلت بواسطة m.semaan في الأثنين 02 أذار 2009 (4536 قراءة)
(التفاصيل ... | 16971 حرفا زيادة | تعليقات؟ | التقييم: 4.5)

السيدة نازك العابد

مقالات عن سوريا

 

 

 

بطلة ورائدة ونجمة ميسلون وسوريا كلها

نازك العابد بلباسها العسكري عام 1920

لا تكاد تجد اليوم في سوريا من لا يعرف البطل الشهيد يوسف العظمة، لكن بالمقابل لا تكاد تجد مَن يعرف شيئاً عن البطلة الرائدة السيدة نازك العابد نجمة ميسلون وقمرها تلك السيدة التي منحها الملك فيصل رتبة نقيب واستشهد في حضرتها مقدام سوريا وزير الدفاع البطل يوسف العظمة عندما كانت معه في ميسلون تساعد الجرحى.


أرسلت بواسطة nsemaan في السبت 07 أذار 2009 (10413 قراءة)
(التفاصيل ... | 4983 حرفا زيادة | تعليقات؟ | التقييم: 4.45)

أعراض الجوية شاذة في تاريخ مدينة حمص

مقالات عن حمص
أعراض الجوية شاذة في تاريخ مدينة حمص
·       الثلجة الكبيرة
في الرابع عشر من شباط 1911 أخذ الثلج يهطل في مدينة حمص بصورة لم يسبق لها مثيل في تاريخها إذ كان يتوقف قليلاً ثم يعود إلى سيرته الأولى بشكل أكثف وأشد وظل على هذه الحالة حتى 21 آذار حتى غمر البيوت والشوارع وبذل الأهلون الجهود الجبارة لجرف الثلوج عن أسطحة المنازل خوفاً من سقوطها على ساكنيها
وقد عمد بعض الناس إلى فتح أنفاق في الثلج ليتمكنوا من الانتقال بين مكان وآخر وتمضية بعض الأوقات لتسلية أبنائهم .
وفي آخر شهر آذار أشرقت الشمس في سماء حمص لأول مرة ثم أخذ الثلج في الذوبان تدريجياً حتى لم يبق له أثر يذكر في العاشر من نيسان .

أرسلت بواسطة m.semaan في الأثنين 16 شباط 2009 (5653 قراءة)
(التفاصيل ... | 2875 حرفا زيادة | تعليقات؟ | التقييم: 5)

أين أنت أيها الحارث لتنقذ غزّة

مقالات سياسية
في عام 96 ق. م فرض إسكندر جنايوس (اليهودي المكابي) حصاره على غزّة وشدد على أهلها الخناق فأصابهم ضيق لا يطاق وصلت أصداؤه إلى الحارث الثاني (إيروثيموس) ملك الأنباط المقيم في بيترا شرق الأردن فهب مسرعاً لنصرة أهل غزّة  وفك الحصار عنهم.
هذه الصورة من ذاكرتي التاريخية لم تكن تفارقني عندما كنت أستمع وأرى على الشاشات مشاهد حصار أهلنا في غزّة، لكن أين أمثال الحارث في شرق الأردن اليوم؟... بل أين أمثاله جنوب القطاع في سيناء الحبيبة أو أرض الكنانة مقرّ ومستقر البطالمة والفراعنة، فهناك وحين رق قلب رئيسها خليفة السادات وحافظ عهوده سمح للعابرين الذين هدموا الجدار بشراء بعض المؤن شرط أن يكونوا عزّلاً بدون سلاح ! لقد اعتاد الاستفادة من مصائب الجوار فكما ليبيا منذ عدة سنوات هذه هي غزّة  الآن..
لقد حفزني الحصار والويل الحاصل في غزّة  للبحث في تاريخ هذه المدينة الواقعة في أقصى جنوب سورية الطبيعية، ولولا مدينة العريش لقلنا إنها آخر مدينة كبيرة قبل الوصول إلى مصر أو قبل العبور من آسيا إلى أفريقيا إذ يقول أبو الفداء في فهرسه: (وغزّة: مدينة ٌ في أقصى الشام من ناحية مصر).
لماذا غزّة  يا ترى؟ وما الذي يميز هذه المدينة حتى يصيبها هذا الويل؟.... في البداية .. وعندما نعود بالذاكرة قليلاً إلى الوراء لا بد أن نسلط بعض الضوء عن السبب الذي دفع بياسر عرفات إلى اختيار غزّة وأريحا كمدينتين يمكن التفاوض على استردادهما من اليهود... السبب هو أن أريحا مدينة حرّمها رب اليهود عليهم ومنعهم من استيطانها، بل ولعنَ ساكنيها ومن يعيد بناءها لأسباب واردة في التوراة لمن يشاء... أما غزّة  فالسبب هو أنها لم تكن يوماً تحت سيطرة اليهود بل كانت على صراع دائم معهم في فترات حكمهم القصيرة التي لم تتجاوز المئة عام إذ كانت غزّة زعيمة المدن الفلسطينية الخمس[1] التي سكنها وحكمها الفلسطينيون هذا الشعب الأوربي القادم من البحر أي من جزر المتوسط وسواحله الشمالية.
إذاً غزّة  لم تدخل يوماً في الحلم التوراتي... لا لليهود ولا للصهاينة... إنها مدينة فلسطينية بامتياز لم يدنسها اليهود يوماً بل كانت عاصمة الفلسطينيين في التاريخ.
 

[1]المدن الخمس التي استوطنها الفلسطينيون : غزة – عسقلان – أشدود – عقرون – جتّ 

أرسلت بواسطة m.semaan في الأربعاء 11 شباط 2009 (3841 قراءة)
(التفاصيل ... | 18423 حرفا زيادة | تعليقات؟ | التقييم: 0)

لماذا العراق ..؟

مقالات سياسية
انطلقت شياطين الحرب وغرقنا جميعاً في متابعة أحداثها .. وخضعنا طوعاً لإرادة أجهزة الإعلام في تحديد مشاعرنا وعواطفنا.. ولكننا وبين الفينة والأخرى وبين الخبر والخبر نصحو ونسأل أنفسنا .. لماذا العراق ..؟ ماذا فعل هذا البلد أو هذا النظام ليحصل ما يحصل فيه ؟
لماذا اختار التنين المسمى أمريكا هذا البلد بالذات ليرينا ألعابه الإلكترونية وعضلاته ؟ ما هو الغرض الهام الذي يجعل 250 ألف جندي ينتقلون من حالة سلمهم وسكينتهم إلى حالة وحشية مقيتة حتى بالنسبة لهم ؟ ما هو هذا العامل الموجب القهار الذي نمى شعور العداوة والعدوان في شعب يقطن على بعد آلاف الكيلومترات فيتجيش ويأتي إلينا شاهراً سيفاً متأبطاً شراً ..
تحرير شعب العراق .. أمر لا يقبله منطق ولا يصدقه عاقل فمنذ متى كان هذا الغول يأبه لحرية شعب من الشعوب .. أو ينتبه إلى أنين أمة من الأمم . 

 إذاً ما هو الحافز .. ؟ سؤال يسأله الناس لبعضهم ويتكهنون ..


أرسلت بواسطة m.semaan في الأربعاء 11 شباط 2009 (3975 قراءة)
(التفاصيل ... | 3689 حرفا زيادة | تعليقات؟ | التقييم: 0)

ضايعة الطاسة

مقالات سياسية
بقلم نهاد سمعان
بعد التطور الكبير الذي حصل في القرن العشرين في مجال العمارة والخدمات في المدن والقرى وإلغاء أو تقلص أهمية خدمة الحمامات العامة .. أصبح قليلين الذين يعرفون المعنى المجازي للمثل القائل ( ضايعة الطاسة )
فالطاسة هي الوعاء النحاسي الذي ينقل به المستحم الماء من الجرن أو الحنفية إلى رأسه وجسمه ليزيل الصابون .. ولندرك معنى المثل يجب أن نتخيل الصراخ والهرج والمرج والارتطام والتعثر والارتباك الذي يحصل في الحمام إذا رغا المستحمون الصابون على وجوههم ولم تجد الأيدي الباحثة عن الطاسات مبتغاها
هذه هي بلادنا اليوم مواطنون طيبون أغلقوا أعينهم خوفاً من الحرحرة التي تسببها رؤية الحقيقة والطاسة التي تساعدهم لفتح أعينهم دون ألم مفقودة ( ضايعة )
العيون مغلقة والخيال واسع كلٌّ يتكلم عما يخمن وكأنه مبصر مفتِّح العينين .. أوهام يتداولها الناس وكأنها حقائق   صراخ من فرد إلى آخر وهو قابع بقربه وأخر يهمس في لرفيقه وهو بعيد .. تهم بالعلن والسر من فريق لآخر بسرقة الطاسة .. كفر وتكفير ومحاولات تخطي الآخرين وإلغائهم في سبيل الطاسة .. والطاسة موجودة أمامهم وهم لا يبصرون واحد يجزم بوجودها وآخر يجزم بسرقتها من فاعل مجهول ، وآخر يأمر أتباعه بفتح أعينهم وهو مغمض بإصرار .. واحد يحذِّر من انقطاع الماء والدخول في حالة الحمام المقطوعة ماؤه وآخر يطمئن الناس بأن الماء في هذا الحمام لا ينضب دون أن يعرف مصدره.

أرسلت بواسطة m.semaan في الأربعاء 11 شباط 2009 (4839 قراءة)
(التفاصيل ... | 3342 حرفا زيادة | تعليقات؟ | التقييم: 5)

حِمص أم حُمص

مقالات عن حمص

إنها حِمص وليست حُمص ...
لم تكن المشكلة مطروحة قبل ظهور الإنترنت فحِمص واحدة بدون تشكيل، وكلٌ يلفظها على هواه .. لكن عندما بأ الناس باستعمال محركات البحث على الإنترنت ظهرت المشكلة واضحة فكلمة (HOMS ) غير (HIMS ) ولن يكتمل بحث الباحث ما لم يستعمل كلا الكلمتين فكلتاهما مستعملتين في النصوص الأجنبية .
لا ندري بالضبط أصل هذا الخطأ ومن أين جاء .. لكن الذي نعرفه أن المشكلة لم تكن مطروحة قبل قدوم الفرنسيين إلى بلادنا فكل الوثائق القديمة أجنبية أم عربية تكتب حمص بكسر الحاء لكن الفرنسيين وضعوا شاخصات المسافات على الطرق بين المدن بالأحرف الفرنسية وقد كتبوا عليها (HOMS ) ثم زادوا في التأكيد عندما صدرت المخططات المساحية وقد كتب عليها اسم حمص بالفرنسية ( HOMS ) وكذلك خاتم البريد فترسخ الخطأ واستمر بعد خروج الفرنسيين في الأوراق الرسمية والشاخصات واللغة الرسمية حتى الآن .


أرسلت بواسطة m.semaan في الأثنين 16 شباط 2009 (4744 قراءة)
(التفاصيل ... | 1850 حرفا زيادة | تعليقات؟ | التقييم: 5)

آخر الأخبار


 الهروب الكبير من معتقل أنصار

 المنفذ العام الرفيق الشهيد سمير قناطري

 احتفالات آذار في منفذية حمص

 منفذية حمص تقيم احتفال ضخما بذكرى التأسيس

 منفذية حمص تحيي أربعين الرفيق جورج سمان

مقولات الزعيم

لغة الدم هي لغة الحياة

إن الحياة وقفة عز فقط

بدمي قد ختمت رسالتي

الحرية لا تُعطى بل تُؤخذ

دم الشهيد هو حبر التاريخ

إني أخاطب أجيالاً لم تولد بعد

المجتمع معرفة و المعرفة قوة

إن شهداؤنا هم طليعة انتصاراتنا

اقتتالنا على السماء أفقدنا الأرض

إن أزكى الشهادات هي شهادة الدم

ثقوا بأنفسكم و كونوا عصبة واحدة

نحن حركة الحق و الخير و الجمال

العقل هو الشرع الأعلى في الإنسان

الذي يُؤخذ بالقوة لا يُسترد سوى بالقوة

نساؤنا رجال و رجالنا رجال فوق العادة

إن فيكم قوة لو فعلت لغيرت وجه التاريخ

نحن لا نُستفز بمُستفز بل المُستفز يُستفز بنا

أنا لم آتيكم بالخوارق بل أتيتكم بالحقيقة التي هي أنتم

صراعنا مع العدو صراع وجود و ليس صراع حدود

حاربوا الفوضى بالنظام و حاربوا النظام بنظام أفعل منه

إن لم تكونوا أحراراً من أمة حرة فحريات الأمم عارٌ عليكما

جميعنا مسلمون لله
فمنا من أسلم لله بالانجيل
و منا من أسلم لله بالقرآن
و منا من أسلم لله بالحكمة
و ليس لنا عدو يقاتلنا في ديننا و حقنا و وطننا غير اليهود

أفهموننا أم أساؤوا فهمنا,اننا نعمل للحياة و لن نتخلى عنها

ان أكتافكم جبارة و سواعدكم سواعد أبطال

لم آتكم مؤمنا بالخوارق بل بالحقائق...التي هي أنتم

من أتعس حالات هذه الأمة أن تجهل تاريخها...و لو عرفت تاريخها معرفة جيدة صحيحة لاكتشفت فيها نفسا قادرة على التغلب على كل ما يعترض طريقها الى الفلاح

نحن نعمل...لاعادة الثقة و الايمان بالنفس الى هذه الأمة

ليست القومية الا ثقة االقوم بأنفسهم و اعتماد الأمة على نفسها

نحن نؤمن بنفوسنا...بحقيقتنا الجميلة الخيرة القوية و المحبة

تعالو نشيد لأمتنا قصورا من الحب و الحكمة و الجمال و الأمل بمواد تاريخ أمتنا و مواهبها و فلسفات أساطيرها و تعاليمها
ان القضاء على التضليل...و جلب سواد الشعب الى صراط الحقيقة والحق يحتاج لبث المعرفة في جميع الأوساط ,و طبع الكتب والمناشير و توزيعها,وإنشاء الجرائد والمجلات لإمداد الناس بالمعلومات الوثيقة

العقل في الإنسان هو نفسه الشرع الأعلى و الشرع الأساسي..هو موهبة الإنسان العليا..هو التمييز في الحياة, فإذا وضعت قواعد تبطل التمييز و الإدراك,تبطل العقل,فقد تلاشت ميزة الإنسان الأساسية و بطل أن يكون الإنسان إنسانا و انحط الى درجة العجماوات.

أما الإنسان فقد أعطاه الله القوة المميزة المدركة لينظر في شؤونه و يكيفهاعلى ما يفيد مصالحه و مقاصده الكبرى في الحياة.

الوضوح,معرفة الأمور و الأشياء معرفة صحيحة,هو قاعدة لا بد من اتباعها في أية قضية للفكر الإنساني و للحياة الإنسانية.

المعرفة و الفهم هما الضرورة الأساسية الأولى للعمل الذي نسعى إلى تحقيقه.

يجب علينا أن نفهم هدفنا فهما صحيحالنكون قوة فاعلة محققة,و لكي نتمكن من العمل المنتج.

لكي لا نعود القهقرى يجب أن نكون مجتمعاواعيا مدركا و هذا لا يتم الا بالدرس المنظم و الوعي الصحيح.

إن النهضة لها مدلولها..عندنا و هو خروجنامن التخبط و البلبلة..إلى عقيدة واضحة.

إن لكل قضية كلية..أضلاعا رئيسية هامة كل ضلع منها يحتاج إلى درس و إلى تحليل و تعليل و إلى تفهم تام شامل.

هذا البحث مع كل نظرياته الجديدة و دقة معالجته للأمور التي تناولها,ليس سوى شق طريق لأبحاث تالية مسفيضة توسع دائرة فهمنا و ترقي إدراكنالشؤون حياتنا.

ليس في فلسفتنا ما يجعل للحدس و التمني درجة أعلى على العقل و المنطق.

لا مفر لنا من التقدم الى حمل أعباء الحياة إذا كنا نريد البقاء ..فإذا رفضنا البقاء عطلنا الفكر و العقل..عطلنا الإرادة..عطلنا التمييز و أنزلنا قيمة الإنسان.

إن ما دفعني .. هو محبة الحقيقة الأساسية التي وصل اليها تفكيري و درسي و أوصلني إليها فهمي..الذي أنا مديون به كله لأمتي و حقيقتهاالنفسية..شعرت بالواجب يدعوني لوضعهاأمام مفكري أمتي أدبائهاو أمام أمتي بأجمعها

التفكير مظهر من مظاهر الحياة الراقية لأنه العمل الأساسي للعقل البشري..إن قيمة عقل الإنسان تظهر في مقدار تفكيره.

العقل هو جوهر الحياة الإنسانية..إن ميزة الإنسان الأساسية هي الفكر.

إن إدراك الحقيقة يوجب السعي في الحال إلى تحقيق تلك الحقيقة,إلى تحقيق أهداف و أغراض تلك الحقيقة.

لم أكن أطلب الإجابة على السؤال..من نحن؟..من أجل المعرفة العلمية فحسب..و إنما كنت أريدالجواب من أجل اكتشاف الوسيلة الفعالة لإزالة أسباب الويل.

و قد أجبت نفسي بعد التنقيب الطويل فقلت نحن سوريون و نحن أمة تامة.

إن غرض الحزب هو..تحرير الأمة من قيود الخمول.

إن غرض الحزب..هو تحريك عناصر القوة القومية.

غاية الحزب..بعث النهضة..تعيد إلى الأمة..حيويتها و قوتها.

إن من أهم مسائل النهوض القومي..هي مسألة الأخلاق.

نحن لا نرضى إلا حياة الأحرار..و لا نرضى إلا أخلاق الأحرار.

كل خطة..مهماكانت بديعة و مهما كانت كاملة لا يمكن تحقيقها إلا بأخلاق قادرة على حمل تلك الخطة.

كل نظام يحتاج إلى الأخلاق ,بل إن الأخلاق هي في صميم كل نظام يمكن أن يكتب له أن يبقى.

العقلية الأخلاقية الجديدة التي نؤسسها لحياتتا هي أثمن ما يقدمه الحزب ..للأمة..لمقاصدها و لأعمالها.

في رسالات و خطب و محاضرات عديدة ..أظهرت كم هو أساسي و ضروري فهم العقلية الأخلاقية الجديدة التي تؤسسهاتعاليم الحزب.

اليأس ساعد الفساد الأخلاقي..و الفساد الأخلاقي قوى اليأس.

إن النفسية العامة في الأمة ..نفسية خوف و جبن و تهيب و تهرب و ترجرج في المناقب و الأخلاق..و من سمات هذه النفسية ..الخداع و الكذب و الرياء..و الهزؤ و السخرية و الإحتيال..و النميمة..و الوشاية و الخيانة..و بلوغ الأغراض الأنانية و لو كان عن طريق الضرر بالقريب .

إن حزبنا في سيره,في عمله,في نضاله..يعمل و يصارع في سبيل أساس أفضل لحياة الإنسان-المجتمع.

الحق و الحرية هما قيمتان أساسيتان من قيم الإنسان-المجتمع

مواقع صديقة

 

 الموقع الرسمي للحزب السوري القومي الاجتماعي

شبكة المعلومات السورية القومية الاجتماعية

موقع أشبالنا

مجموعة السوريين القوميين الاجتماعيين على الـ facebook

تسجيل الدخول

الكنية

كلمة المرور

لم تسجل بعد؟ تستطيع التسجيل. بعد التسجيل يمكنك تغيير شكل الموقع, والتحكم في التعليقات وإرسال تعليقات بإسمك.

البحث



المقال الأكثر قراءة اليوم

لا يوجد مقال مشهور اليوم.

مقالات سابقة

Wednesday, March 04
· صور وثائق المؤتمر السوري العام
Monday, March 02
· أورانيوس أنطونينوس الحمصي: إمبراطور روماني من المدينة المجاورة لتدمر والعملة
· تدمر وحمص أو حمص دون تدمر
Friday, February 27
· حاربنا العروبة الوهمية لنقيم العروبة الواقعية
· العروبة أفلست
· أيتها الشبيبة السورية الى الأمام
Wednesday, February 25
· الزوبعـة الحمـراء
Saturday, February 21
· قاموع الهرمل
Monday, February 16
· المسكوكات الحمصية عبر التاريخ
· قضية ضريح الخليفة عمر بن عبد العزيز
· أعراض الجوية شاذة في تاريخ مدينة حمص
· الأربعاء في حمص
· ستيف جوبس حمصي الدم والنسب
· حمص والعقارب
· أسماء المحافظين الذين توالوا على إدارة محافظة حمص ..!
· حِمص أم حُمص
Sunday, February 15
· خميس النبات أو خميس القلعة
· باب أي حارة يقصدون
Wednesday, February 11
· ماني والمانوية ( الزندقة )
· كليوباترا السورية
· أيها التاريخ هل أحكامك دوماً منصفة ؟
· أيها التاريخ هل أحكامك دوماً منصفة؟ 2
· الأباطرة الحمصيون في روما
· إضاءة جديدة على اسم ( سوريا )
· نظرة من خارج السرب هل الديمقراطية العددية مفيدة لمجتمعنا
· (من الفرات إلى النيل.)حدود توراتية .. أم أوهام عروبية ..؟
· لماذا العراق ..؟
· ضايعة الطاسة
· رسالة من حنان الله إلى نصر الله
· تاريخ بلادي هل صنعه أجدادي ؟

مقالات قديمة




انشاء الصفحة: 1.58 ثانية
صفحات اخرى في الموقع: العُروبة كقوّة إذاعيَّة للمطامع السّيَاسية الفردية | الدين والفلسفة الاجتماعية | احتفالات آذار في منفذية حمص | العروبة أفلست | حياة الزعيم أنطون سعادة بقلم الأمين بشير موصلي | كتاب المحاضرات العشر | إلى أمريكا الجزيلة الاحترام .. | الجهل المُطبق | ضايعة الطاسة | البقاء للأمة الرفيق عزت صايمة | المحاضرة الثانية | قاموع الهرمل | خرقاء ذات نيفة | حياة الزعيم | الفصل السّابع : الإثم الكنعانيّ | الخلاصة | المحاضرة السادسة | ستيف جوبس حمصي الدم والنسب | مستندات وهوامش نشوء الأمم | الأربعاء في حمص | شي عن حمص | (من الفرات إلى النيل.)حدود توراتية .. أم أوهام عروبية ..؟ | ضعف الإدراك من نقص العقل | أسماء المحافظين الذين توالوا على إدارة محافظة حمص ..! | حاربنا العروبة الوهمية لنقيم العروبة الواقعية | المحاضرة الثالثة | الفصل الثّالث : الأرض وجغرافيتها | أغراض الدين واختلاف المذاهب | البقاء للأمة وفاة الخوري إبراهيم بيطار‏ | الزوبعـة الحمـراء | التعنتات المسيحية | مدار الخلاف بين المحمدية والمسيحية | لماذا العراق ..؟ | أيها التاريخ هل أحكامك دوماً منصفة؟ 2 | احتفال أول آذار في منفذية حمص | السيدة نازك العابد | باب أي حارة يقصدون | المحاضرة الخامسة | المنفذ العام الرفيق الشهيد سمير قناطري | حِمص أم حُمص | البقاء للأمة عيسى كساب | كليوباترا السورية | المحاضرة الثامنة | ليس من علم كمن لا يعلم | كتاب نشوء الأمم | بين الدين والدّولة | أعراض الجوية شاذة في تاريخ مدينة حمص | في الدولة والحرب الدينية | الضلال البعيد | تأويل الجاهلين |
[ المزيد من الصفحات ]