المديريات

مديرية صدد

القائمة الرئيسية

 الصفحة الأولى

 عقيدتنا
· المحاضرات العشر
· نشوء الأمم
· الاسلام في رسالتيه
· مقالات في العقيدة

 مقالات مختارة
· تاريخية
· ساسية
· اجتماعية
· من الأصدقاء
· مقالات عن حمص
· مقالات عن سوريا
· مقالات عن الحزب

 معرض الصور
· صور من أحياء حمص القديمة
· صور من الأرشيف لحمص
· صور حديثة لحمص
· صور من المديريات

 معرض الفيديو

 متحف حمص
· صور لتحف حمص
· وثائق من حمص

 الأخبار
· أخبار حمص
· أخبار الأمة
· أخبار منفذية حمص
· أخبار الحزب السوري القومي الاجتماعي

 للاتصال بنا
· للاتصال بنا
· للتعريف بنا
· لارسال خبر

 أرشيف
· أرشيف المقالات

 خريطة الموقع
· خريطة الموقع

من صور المعرض

أحد البيوت التي تعود لفترة بين الحربين
أحد البيوت التي تعود ...

السوق المسقوف أثناء الترميم 3
السوق المسقوف أثناء ...

شارع شكري القوتلي وقبة مقهى الروضة في الستينات
شارع شكري القوتلي وق ...

معرض الصور

عداد الموقع

تم استعراض
3081353
صفحة للعرض منذ 1 أذار 2009

من يتصفح الأن

يوجد حاليا, ضيف/ضيوف عضو/أعضاء يتصفحون الموقع.

أنت غير مسجل لدينا. تستطيع التسجيل مجانا بالضغط هنا

السيدة نازك العابد
أرسلت بواسطة nsemaan في السبت 07 أذار 2009
مقالات عن سوريا

مقالات عن سوريا

 

 

 

بطلة ورائدة ونجمة ميسلون وسوريا كلها

نازك العابد بلباسها العسكري عام 1920

لا تكاد تجد اليوم في سوريا من لا يعرف البطل الشهيد يوسف العظمة، لكن بالمقابل لا تكاد تجد مَن يعرف شيئاً عن البطلة الرائدة السيدة نازك العابد نجمة ميسلون وقمرها تلك السيدة التي منحها الملك فيصل رتبة نقيب واستشهد في حضرتها مقدام سوريا وزير الدفاع البطل يوسف العظمة عندما كانت معه في ميسلون تساعد الجرحى.



لماذا هذا النسيان لنازك العابد؟.. هل نسيها الكتّاب اليساريون لأن أباها كان باشا ونسيها الكتاب اليمينيون لأنها كانت سبّاقة في نزع الحجاب والدعوة إلى التحرر؟ أم تناساها الناس لأن أفعالها كانت أكبر من إدراكهم في ذلك الزمان فوجدوا في بطولتها انتقاصاً من كرامة الرجال وتعدياً على ما اختصوا به من أعمال؟
المهم أننا نذكرها اليوم بفخر واعتزاز بكل صفاتها... بنت الأكابر... الكاتبة والأديبة.. الجريئة ... البطلة... أخت الرجال... النقيبة... نجمة ميسلون...الثائرة .. (نازك العابد)
ولدت نازك العابد في دمشق عام 1887 من أسرة دمشقية عريقة، والدها مصطفى باشا العابد من أعيان دمشق، كان متصرف الكرك ثم والياً على الموصل في أواخر العهد العثماني.. والدتها فريدة الجلاد وعاشت في كنفهما حياة رغيدة مريحة، أتقنت السيدة نازك الفرنسية والألمانية والإنكليزية بالإضافة إلى العربية فأغنت بثقافتها الواسعة مجلتي العروس والحارس بمقالات تدعو فيها إلى تحرر المرأة ورفع مستواها وثقافتها، إلا أنها عندما أسست جمعية نور الفيحاء أصدرت مجلة بنفس الاسم عام 1920 تعنَى بشؤون المرأة وتحررها.. ثم أسست النادي النسائي الشامي الذي ضم نخبة سيدات دمشق ..
منحت السيدة نازك رتبة نقيب في جيش المملكة السورية في زمن الملك فيصل فكانت من ضمن الفرقة التي ذهبت إلى وقفة العز في ميسلون بقيادة وزير الدفاع يوسف العظمة، ويقال إنه توفي عندما كانت تحاول إنقاذه..
عادت البطلة نازك حية من ميسلون لكنَّ الفرنسيين أصدروا قراراً بنفييها إلى إسطنبول مدة عامين ولما عادت عام 1922 إلى دمشق لم تسطع أن تبقى متفرجة مكتوفة اليدين أمام الاحتلال فمارست حقها الشرعي بالمقاومة، لكن الفرنسيين كانوا يرصدون نشاطها وتحركاتها مدركين مدى خطورة هذه المرأة على أهدافهم ونواياهم.. فأعادوا نفيها لكن هذه المرة إلى الأردن.. لكنهم وبعد فترة سمحوا لها بالعودة إلى الديار بعد أن تعهدت لهم باعتزال العمل السياسي.. واختارت الغوطة مقراً لها مبتعدةً  بذلك عن الأنظار والأضواء.. وفي العام 1925 وعندما اندلعت الثورة في سوريا كانت السيدة نازك مُعينة للثوار في الغوطة ومرشدة لهم بصمت وهدوء وخفية.
وفي عام 1929 تقدم للزواج منها الوجيه اللبناني البيروتي محمد جميل بيهم الذي مثل بيروت في المؤتمر السوري الأول الذي انعقد في دمشق عام 1920 حين أعلنت المملكة السورية ونصب الملك فيصل ملكاً عليها.. فقبلت السيدة نازك وانتقلت للإقامة معه في بيروت
انتقال الوردة الدمشقية إلى بيروت لم يخفف من عزيمتها بل ازدادت نشاطاً في العمل من أجل النفع العام فأسست جمعيات ومنظمات اجتماعية عدة منها: جمعية المرأة العاملة، وميتم لتربية بنات شهداء لبنان وفي عام 1957. وعندما أصبحت في السبعين من عمرها أسست لجنة للأمهات تعمل على رفع مستوى الأم اللبنانية في كافة مجالات الحياة
توفيت السيدة نازك في بيروت عام 1959 عن اثنين وسبعين عاماً قضتها في الجهاد والعمل النافع والدفاع عن قضايا وطنها فكانت رائدة في البطولة والتضحية والشجاعة والحكمة كما كانت في الوقت نفسه كمعنى اسمها في العربية السيدة الرقيقة اللطيفة (نازك)

المواضيع المرتبطة
مقالات اجتماعية


باب أي حارة يقصدون

خميس النبات أو خميس القلعة

خميس الحلاوات وخميس المشايخ في حمص


مقالات عن سوريا


شيء عن سوريا

صور وثائق المؤتمر السوري العام

سد خربقة 2000 عام ومازال صامداً

سلسلة ملوك سوريا


مقالات تاريخية


إضاءة جديدة على اسم ( سوريا )

كليوباترا السورية

بصمات الملك السوري أنطيوخوس إيبيفانس في تاريخ سوريا



"السيدة نازك العابد" | دخول/تسجيل عضو | 0 تعليقات
التعليقات مملوكة لأصحابها. نحن غير مسؤلون عن محتواها.

التعليق غير مسموح للضيوف, الرجاء التسجيل
 

دخول

الكنية

كلمة المرور

لم تسجل بعد؟ تستطيع التسجيل. بعد التسجيل يمكنك تغيير شكل الموقع, والتحكم في التعليقات وإرسال تعليقات بإسمك.

روابط ذات صلة

· زيادة حول مقالات تاريخية
· الأخبار بواسطة nsemaan


أكثر مقال قراءة عن مقالات تاريخية:
السيدة نازك العابد

تقييم المقال

المعدل: 4.45
تصويتات: 11


الرجاء تقييم هذا المقال:

ممتاز
جيد جدا
جيد
عادي
رديئ

خيارات


 صفحة للطباعة صفحة للطباعة






انشاء الصفحة: 0.36 ثانية
صفحات اخرى في الموقع: الدين والفلسفة الاجتماعية | احتفال أول آذار في منفذية حمص | خرقاء ذات نيفة | كتاب الاسلام في رسالتيه | ما الذي دفعني لانشاء الحزب | خميس النبات أو خميس القلعة | الزوبعـة الحمـراء | المحاضرة الثامنة | سد خربقة 2000 عام ومازال صامداً | أسماء المحافظين الذين توالوا على إدارة محافظة حمص ..! | الفصل الثّاني : السّلائل البشريّة | إحتفال حاشد لمنفذية الغرب بالأول من آذار في بيصور | الفصل الخامس : المجتمع وتطوّره | قاموع الهرمل | إلى أمريكا الجزيلة الاحترام .. | الفصل السّابع : الإثم الكنعانيّ | ضايعة الطاسة | (من الفرات إلى النيل.)حدود توراتية .. أم أوهام عروبية ..؟ | منفذية حمص تحيي أربعين الرفيق جورج سمان | المسكوكات الحمصية عبر التاريخ | باب أي حارة يقصدون | التعنتات المسيحية | حياة الزعيم أنطون سعادة بقلم الأمين بشير موصلي | في الدولة والحرب الدينية | العروبة أفلست | قضية ضريح الخليفة عمر بن عبد العزيز | نصوص المحمديّة كدولة | مستندات وهوامش نشوء الأمم | المحاضرة السادسة | البقاء للأمة عيسى كساب | الحزب السوري القومي الاجتماعي أسباب نشأته | المنفذ العام الرفيق الشهيد سمير قناطري | بين الدين والدّولة | المحاضرة الأولى | لماذا العراق ..؟ | السيدة نازك العابد | العُروبة الزائفة والعروبة الصحيحة | الفصل الرّابع : الاجتماع البشريّ | ولم يتمكن منه المنافقون | البقاء للأمة الرفيق عزت صايمة | الدين والدولة | الضلال البعيد | ما لم يعط للجهّال | حاربنا العروبة الوهمية لنقيم العروبة الواقعية | البقاء للأمة وفاة الخوري إبراهيم بيطار‏ | تأويل الجاهلين | معتمدية فلسطين تحيي يوم الارض في قطاع غزة | العُروبة كقوّة إذاعيَّة للمطامع السّيَاسية الفردية | رسالة من حنان الله إلى نصر الله | شي عن حمص |
[ المزيد من الصفحات ]